دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...

آخـــر الــمــواضــيــع

تقديم المختار الثقفي ومدحه كفر و زندقة و قبيح في الدنيا وفي الاخرة . <==> رسالة الى الشيعة بخصوص التطبيع مع اليهود و النصارى و إبليس <==> من عقائد الامامية الشيعة : من لم يطعن و يتهم عرض و شرف النبي محمد (ص) فهو حمار والآن كلب <==> سؤال للشيعة هل شيخكم السبحاني صادق عندما يدعي ان هروب مهديكم الجبان الخائف حكمة من الله ؟ <==> حديث البقلتين ينسف حديث الثقلين بتصحيح الكاشاني و الهمداني و المجلسي <==> القول بأن زينب ورقية ربيبتان للنبي (ص) طعن وإساءة واضحة للنبي (ص) <==> ابن الوليد يقول بسهو النبي (ص) والصدوق يؤيده ويصف المنكرين بالمجوس المبتدعة الملاعين <==> الشيعة و الحيدري يشهدون بقذارة ونجاسة دين علي بن أبي طالب بعد فشلهم في تطهيره واتهام شيوخهم بتحريفه <==> اثبات ان لعن و تكفير المختار الثقفي من قول النبي (ص) في كتب أبناء الامامية الاثنى عشرية الشيعة . <==> بشهادة شيوخ الشيعة يروون .. ( الله يؤيد الدين بالكراث و بالرجل الفاجر و بقوم لا خلاق لهم ) <==>
مواقع شقيقة
موقع عدة طالب العلم منتديات الدفاع عن السنة مهتدون(لماذا تركنا التشيع) منتديات قناة وصال
بث قناة وصال الفضائية شبكة ومنتديات المنهج موقع القادسية موقع فيصل نور
موقع كسر الصنم منتديات النُصرة الإسلامية منتديات ملتقى السنة منتدى مسلم أون لاين
منتديات الدفاع عن الصحابة منتديات العمامة جامعة المدينة العالمية منتديات شقائق النعمان
منتدى الصحب والآل منتدى شواطئ التائبين منتديات شمس الاسلام أحباب الله
موقع النور منتديات روضة القرآن شبكة رحماء الإسلامية شبكة ربيع الفردوس
شبكة الدفاع عن الصحابة على يوتيوب شبكة الدفاع عن الصحابة على يوتيوبشبكة الدفاع عن الصحابة على فيس بوك   شبكة الدفاع عن الصحابة على تويتر

دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...

  1. #1
    إدارية سابقة
    الصورة الرمزية سلالة الصحابه
    الحالة : سلالة الصحابه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6804
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 6,385
    المذهب : سنيه
    التقييم : 157

     

     

    1 58 دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...


    بسم الله الرحمن الرحيم

    رب اشرح لي صدري ويسر لي أمري واحلل عقدة من لساني يفقهوا قولي

    كثيراً ما يتهمنا الشيعة بمختلف فرقهم على أننا نحن أهل السنة والجماعة نواصب أي نعادي ونكره أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وسلم
    وهذا والله زور وبهتان
    ومن اعلام أهل السنة الذي يبغضه اعداءه من الشيعة والصوفية اشد بغض هو شيخ الاسلام مفتي الفرق الامام ابن تيمية رحمة الله عليه

    وقد وجهت له الكثير من التهم الباطلة وفي هذا الموضوع ساتحدث عن تهمة النصب لأهل بيت رسول الله

    فهل كان ابن تيمية ناصبي؟؟

    وابتداءً أقول
    انني اتبرئ الى الله من كل من يبغض او يعادي أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم سواء كان ابن تيمية او غيره

    وما كتاباتي لهذا الموضوع الا عن قناعة تامة أن ابن تيمية رحمه الله ليس بناصبي كما يزعم اعداءه
    وساحاول اثبات ذلك بالحجج القطعية
    =======

    أولاً :- ما مستند من يقول أن ابن تيمية ناصبي؟

    وهذا سؤال في غاية الأهمية ولا بد من الوقوف على اجابته بتأني شديد
    إن المتابع لاقوال من يتهمون شيخ الاسلام ابن تيمية بالنصب يجد أن جميع ما يستندون إليه من اقول ابن تيمية رحمه الله التي تفيد النصب حسب زعمهم ينطبق عليها الامور التالية
    1- كلها من كتاب منهاج السنة لشيخ الاسلام ابن تيمية
    2- كلها كلام مبتور لا ينقل بكامله

    وكلا النقطتين السابقتين تدل على عدم انصاف من يتهم شيخ الاسلام ابن تيمية بالنصب واليك البيان

    1- لشيخ الاسلام ابن تيمية كتاب كامل منفصل خاص بأهل بيت رسول الله معنون بـ حقوق أهل البيت بين السنة والبدعة.

    فلو كان خصومه منصفين لرجعوا الى كتابه هذا لمعرفة حقيقة عقيدته في أهل البيت
    لكن لعدم انصافهم نراهم يقتنصون ويقتبسون اجزاء من كلامه في كتابه منهاج السنة
    وكتاب منهاج السنة ليس بالكتاب الذي خصصه ابن تيمية للحديث عن اهل بيت رسول الله

    وتخيلوا معي لو انني مثلاً اردت ان اعرف اراء الامام الشافعي الفقهية
    ولنفترض ان للامام الشافعي رحمه الله كتاب في السيرة
    فهل من المنطق ان ارجع الى كتابه في السيرة لاستنتج اراءه الفقهية بناء على كلام له في السيرة قد يحتمل أكثر من معنى
    لماذا لا ارجع الى كتابه الفقهي الذي خصصه لذكر اراءه الفقهية بشكل واضح خالي من الاحتمالات
    الأ يكون هذا ظلما في حق الامام الشافعي اذا نسبت له ما لم يقله في كتابه الفقهي؟

    2- يتفق معي الجميع أم معرفة سبب النزول في القران الكريم يوضح لنا معاني الايات ومقصودها
    فمثلاً قوله تعالى
    (واينما تولوا فثم وجه الله)
    اذا عرفنا ان سبب نزول هذه الاية هو قصة تغير القبلة عرفنا مقصود الاية الكريمة
    وعلمنا بطلان عقيدة وحدة الوجود التي يقول بها الملاحدة

    ومن هنا اقول فمعرفة سبب تأليف ابن تيمية لكتاب منهاج السنة سيوضح الكثير من الاشياء التي يحرص اعداء شيخ الإسلام ابن تيمية على إخفاءها

    ولمن لا يعلم
    فكتاب منهاج السنة الفه شيخ الاسلام ابن تيمية في الرد على كتاب منهاج الكرامة الذي الفه احد اعلام الاثنى عشرية
    ومن هنا نعلم ان سياق الكلام في الكتاب هو اشبه ما يكون بالمناظرة والرد على الامامية وهذه معلومة مهمة ستفيدنا كثيراً

    فالإمام إبن تيمية أمامه ثلاثة خيارات:

    الخيار الأول: أن يحاجج الرافضي بأحاديث أهل السنة في فضل الصحابة...وهذا لن يجدي لأن الرافضي لا يعترف بأحاديث أهل السنة أصلا!

    الخيار الثاني: أن يحاججه بالروايات التي عند الرافضة...وهذا محال لأن إبن تيمية لم يقرأ كتب الرافضة حتى يحاججه منها

    الخيار الثالث : أن يحاججه بفعل سيدنا علي رضي الله عنه..فكلما أتى الرافضي بشبهة على سيدنا أبي بكر أو عمر ..أتى له بن تيمية بنفس الشبهة على سيدنا علي

    فيضع الرافضي في مأزق لا يحسد عليه..حيث أنه لو طعن في أبو بكر وعمر لشبهة ما..للزمه أن يطعن في علي...فلا يجد إلا مذهب أهل السنة هو المذهب الوحيد الذي سينجده من مأزقه!!
    مثال
    قال شيخ الإسلام أحمد بن تيمية في منهاج السنة:
    ((فإن جاز للرافضي أن يقول إن (أبو بكر)كان طالبا للمال والرياسة أمكن الناصبي أن يقولكان علي ظالما طالبا للمال والرياسة قاتل على الولاية ))


    إلى أن قال:
    (ومما يبين هذا أن الرافضة تعجز عن إثبات إيمان علي وعدالته مع كونهم على مذهب الرافضة ولا يمكنهم ذلك إلا إذا صاروا من أهل السنة)

    أظن أن المسألة الآن أصبحت واضحة وضوح الشمس

    3- مما لا يختلف عليه اثنان أن اقبتاس جزء من الكلام وترك الاخر قد ينتج عنه تحريف لمقصود صاحب الكلام الى معنى اخر وقد يكون الى النقيض من مقصوده
    كمن يقتبس فويل للمصلين ويترك الباقي

    وهذا ما وقع فيه خصوم ابن تيمية
    فشيخ الاسلام ابن تيمية في كتابه منهاج السنة كان يتبع الاسلوب التالي
    * كان يذكر قول الرافضي من كتاب منهاج الكرامه ثم يبدأ في الرد عليه
    ومن اسلوبه في الرد عليه

    يذكر شيخ الاسلام ابن تيمية
    أنه بمنطق الرافضي الذي استند اليه في الطعن في ابي بكر رضي الله تعالى عنه وعمر رضي الله تعالى عنه
    انه بنفس هذا المنطق الرافضي يمكن الطعن في الامام علي رضي الله تعالى عنه
    فلو صح كلام الرافضي في ابي بكر وعمر للزم الطعن في علي كذلك
    لكن مما لا شك فيه فكلام الرافضي في ابي بكر وعمر باطل فهو بالتالي باطل في حق علي

    فياتي خصوم شيخ الاسلام ابن تيمية ليقتبسون جزئية من كلام ابن تيمية
    ويظهرون ابن تيمية وكأنه يطعن في علي رضي الله تعالى عنه
    وهو في الحقيقة انما يقول ان منطق ومنهج الرافضة المنتقص لابي بكر وعمر لازم منه الانتقاص من علي

    وهذا ظلم كبير

    والخلاصة هنا
    لنا ان نتسائل ونتسائل ونتسائل
    لماذا يستند خصوم ابن تيمية الى كتاب منهاج السنة وحسب في اثبات انه ناصبي؟
    ولكأن كتاب منهاج السنة خاص في الانتقاص من اهل البيت ؟
    لكن بعدما سبق
    وبعد ان عرفنا ان كتاب منهاج السنة الفه ابن تيميةفي الرد على الامامية الاثنى عشرية
    وبعد ان عرفنا اسلوب ابن تيمية في كتابه

    اصبح واضحاً لنا ان خصوم ابن تيمية يلجئون الى كتاب منهاج السنة لسهولة الاقتباس منه بحيث يعكس كلام ابن تيمية ويصبح طعناً في اهل البيت

    وانا الى الآن لم اذكر اي دليل على كلامي
    لكني ان شاء الله ساقوم بالتالي:
    1- ذكر عقيدة شيخ الاسلام ابن تيمية في اهل البيت من كتبه لا سيما كتابه حقوق أهل البيت بين السنة والبدعة


    2- ذكر شبهات خصوم ابن تيمية وفضحها وبيان زورها عن طريق اكمال كل كلام ابن تيمية في كتابه منهاج السنة لتتضح الحقيقة

    3- ذكر الاسباب التي جعلت البعض يتهم ابن تيمية بالنصب

    وكمقدمة بسيطة


    هل تعلمون أن ابن
    تيمية يقول

    أنه لو اجتمع اهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم على رأي وخالفهم في ذلك بقية الصحابة
    فان الحق مع اهل البيت لأن اجماع اهل البيت حجة ملزمة للمسلمين







    التعديل الأخير تم بواسطة سلالة الصحابه ; 10-11-2010 الساعة 03:33 PM

    «« توقيع سلالة الصحابه »»
    وما مِن كاتبٍ إلا سيفنَى *** ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ
    فلا تكتب بخطّك غيرَ شيء *** يسُرُّك في القيامة أن تراهُ

  2. #2
    إدارية سابقة
    الصورة الرمزية سلالة الصحابه
    الحالة : سلالة الصحابه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6804
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 6,385
    المذهب : سنيه
    التقييم : 157

     

     

    افتراضي


    ثانياً عقيدة شيخ الاسلام ابن تيمية في أهل البيت :

    1- من كتابه العقيدة الواسطية ...

    ابن تيمية يرى أن حب أهل البيت من أصول الدين عند أهل السنة

    فتمعن ايها القارئ المنصف ...
    فحب أهل البيت أصل من أصول أهل السنة هكذا يقول ابن تيمية ...

    يقول إبن تيمية :

    ومن أصول أهل السنة والجماعة أنهم يحبون أهل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ويتولونهم ، ويحفظون فيهم وصية رسول الله صلىالله عليه وسلم ، حيث قال يوم غدير خم : ( أذكركم الله في أهل بيتي ) ، وقال للعباس عمه - وقد اشتكى إليه أن بعض قريش يجفو بني هاشم- ( والذي نفسي بيده لا يؤمنون حتى يحبوكم لله ولقرابتي ) وقال صلى الله عليه وسلم : ( إن الله أصطفى بني إسماعيل واصطفى من بني إسماعيل كنانة ، واصطفى من كنانة قريشاً ، واصطفى من قريش بني هاشم )

    2- من كتابه الفتاوى (الوصية الكبرى)

    يقول ابن تيمية :

    ان لأهل بيت رسول الله حقوق على الناس يجب رعايتها
    ويبين بعض تلك الحقوق
    ومنها الصلاة عليهم مع الصلاة على رسول الله
    ويذكر ميزاتهم.

    يقول رحمه الله:

    آل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم لهم من الحقوق ما يجب رعايتها ، فإن الله جعل لهم حقاً في الخمس والفيء ، وأمربالصلاة عليهم مع الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال لنا : ( قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد ، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على آل إبراهيم إنك حميد مجيد ) ، وآل محمد هم الذين حرمت عليهم الصدقة هكذا قال الشافعي وأحمد بن حنبل وغيرهما من العلماء رحمهم الله ،فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الصدقة لا تحل لمحمد ولا لآل محمد ) وقدقال الله في كتابه :
    (( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس أهل البيت ويطهركم تطهيراً )) ...

    وحرم الله عليهم الصدقة لأنها أوساخ الناس . وفي المسانيد والسنن أن النبي صلى الله عليه وسلم قال للعباس - لما شكا إليه جفوة قوم لهم -
    ( والذي نفسي بيده لايدخلون الجنة حتى يحبوكم من أجلي ) وفي الصحيح أنه قال : ( إن الله اصطفى .. الحديث المذكور ) ...

    3- كتاب ابن تيمية درجات اليقين ...

    يذكر ابن تيمية حديث رسول الله في اهل البيت فيقول ابن تيمية
    في درجات اليقين ( ص149)


    قوله صلى الله عليه وسلم :
    ( أحبوا الله لما يغذوكم من نعمة وأحبوني لحب الله وأحبوا أهل بيتي لحبي )


    4- رسالة ابن تيمية ...

    يذكر ابن تيمية أن اعمال أهل بيت رسول الله هي افضل الاعمال
    فيقول بعد ذكر حديث رسول الله


    ( والذي نفسي بيده لا يدخلون الجنة حتى يحبوكم لله ولقرابتي )
    فإذا كانوا أفضل الخلق فلا ريب أن أعمالهم أفضل الأعمال ...


    5- كتاب حقوق أهل البيت بين السنة والبدعة لشيخ الاسلام ابن تيمية ...

    والقارئ للكتاب يجد ان ابن تيمية عند ذكره للامام علي يسميه بامير المؤمنين ويقول رضي الله عنه ...

    وهذه مقتطفات من الكتاب :

    أ- يرى ابن تيمية ان أهل الكساء هم أكمل من ينطبق عليهم لفظ أهل البيت ...

    يقول رحمه الله:

    ولا ريب أن الله قد أوجب فيها من حرمة خلفائه وأهل بيته والسابقين الأولين ، والتابعين لهم بإحسان ما أوجب . قال الله تعالى
    : (( يا أيها النبي قل لأزواجك إن كنتن تردن الحياة الدنيا وزينتها فتعالين أمتعكن وأسرحكن سراحاً جميلاً * وإن كنتن تردن الله ورسوله والدار الآخرة فإن الله أعد للمحسنات منكن أجراً عظيماً )) .
    وقد روى الإمام أحمد والترمذي وغيرهما عن أم سلمة : أن هذه الآية لما نزلت أدار النبي صلى الله عليه وسلم كساءه على عليّ وفاطمة والحسن والحسين رضي الله عنهم فقال : ( اللهم هؤلاء أهل بيتي فأذهب عنهم الرجس وطهرهم تطهيراً ) 3. وسنته تفسر كتاب الله وتبينه ، وتدل عليه ، وتعبرعنه . فلما قال : ( هؤلاء أهل بيتي ) مع أن سياق القرآن يدل على أن الخطاب مع أزواجه ، علمنا أن أزواجه وإن كن من أهل بيته كما دل عليه القرآن ، فهؤلاء أحق بأن يكونوا أهل بيته ، لأن صلة النسب أقوى من صلة الصهر ، والعرب تطلق هذا البيان للاختصاص بأصل الحكم ، كقول النبي صلى الله عليه وسلم ليس المسكين بالطواف الذي ترده اللقمة واللقمتان ، والتمرة والتمرتان ، وإنما المسكين الذي لا يجد غنى يغنيه، ولا يتفطن له يتصدق عليه ، ولا يسأل الناس إلحافاً ) .
    بين بذلك : أن هذا مختص بكمال المسكنة ، بخلاف الطواف فإنه لا تكمل فيه المسكنة ، لوجود من يعطيه أحياناً ،مع أنه مسكين أيضاً . ويقال : هذا هو العالم ، وهذا هو العدو ، وهذا هو المسلم، لم نكمل فيه ذلك وإن شاركه غيره في ذلك وكان دونه .

    ب- يرى ابن تيمية أن الامام علي والحسن والحسين وفاطمة رضي الله عنهم هم الأقرب الى رسول الله وأعظمهم اختصاصا به ...

    يقول ابن تيمية:

    ولما بين سبحانه أنه يريد أن يذهب الرجس عن أهل بيته ويطهرهم تطهيرا ، دعا النبي صلى الله عليه وسلم لأقرب أهل بيته وأعظمهم اختصاصاً به ، وهم : علي ، وفاطمة ، رضي الله عنهما ، وسيدا شباب أهل الجنة، جمع الله لهم بين أن قضى لهم بالتطهير ، وبين أن قضى لهم بكمال دعاء النبي صلى الله عليه وسلم ، فكان في ذلك ما دلنا على أن إذهاب الرجس عنهم وتطهيرهم نعمة من الله ليسبغها عليهم ، ورحمة من الله وفضل لم يبلغوهما بمجرد حولهم وقوتهم ، إذ لوكان كذلك لاستغنوا بهما عن دعاء النبي صلى الله عليه وسلم ، كما يظن من يظن أنه استغنى في هدايته وطاعته عن إعانة الله تعالى له ، وهدايته إياه ...

    ت- ابن تيمية يروي عن الامام علي ابن الحسين ويصفه بزين العابدين وقرة عين الاسلام


    يقول ابن تيمية :

    (بلغنا عن الإمام علي بن الحسين زين العابدينوقرة عين الإسلام
    أنه قال : ( إني لأرجو أن يعطي الله للمحسن منا أجرين ،وأخاف أن يجعل على المسيء منا وزرين ) .

    ث- ابن تيمية يؤكد لزوم الصلاة على أهل بيت رسول الله ...

    يقول ابن تيمية :

    وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من وجوه صحاح أن الله لما أنزل عليه : (( إن الله وملائكته يصلون على النبي ياأيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليماً )) .سأل الصحابة : كيف يصلون عليه ؟فقال : ( قولوا : اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد ، وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد
    )

    ج- ابن تيمية يرى ان الاهتمام باهل البيت أولى من الاهتمام بغيرهم
    فيقول ابن تيمية


    ولهذا ينبغي أن يكون اهتمامهم بكفاية أهل البيت الذين حرمت عليهم الصدقة أكثر من اهتمامهم بكفاية الآخرين من الصدقة ، لا سيما إذا تعذر أخذهم من الخمس والفيء ، إما لقلة ذلك ، وإما ظلم من يستولي على حقوقهم ، فيمنعهم إياها من ولاة الظلم ، فيعطون من الصدقة المفروضة مايكفيهم إذا لم تحصل كفايتهم من الخمس والفيء

    د- يذكر ابن تيمية ائمة اهل البيت بالخير ويصفهم بالائمة ويصف الامام جعفرالصادق بشيخ علماء الامة ...

    فيقول ابن تيمية :

    وأما العالم العادل فلا يقول إلاالحق ، ولا يتبع إلا إياه ، ولهذا من يتبع المنقول الثابت عن النبي صلى الله عليه وسلم ، وخلفائه ، وأصحابه ، وأئمة أهل بيته ، مثل الإمام علي بن الحسين زين العابدين ، وابنه الإمام أبي جعفر محمد بن علي الباقر ، وابنه الإمام أبي عبد الله جعفر بن محمد الصادق شيخ علماء الأمة ، ومثل أنس بن مالك ، والثوري وطبقتهما

    ج- يذكر ابن تيمية مقتل الحسين رضي الله عنه ويصف هذا الواقعة بالعظيمة التي هي من أعظم المصائب في الاسلام ويصف قتلة الحسين بالفجرة الاشقياء
    ويعتبرها كرامة للامام الحسين ورفعا لدرجته ...

    يقول ابن تيمية :

    ومن ذلك أن اليوم الذي هو يوم عاشوراء الذي أكرم الله فيه سبط نبيه ، وأحد سيدي شباب أهل الجنة بالشهادة على أيدي من قتله من الفجرة الأشقياء ، وكان ذلك مصيبة عظيمة من أعظم المصائب الواقعة في الإسلام . وقد روى الإمام أحمد وغيره عن فاطمة بنت الحسين وقد كانت شهدت مصرع أبيها، عن أبيها الحسين بن علي رضي الله عنه ، عن جده رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( ما من رجل يصاب بمصيبة فيذكر مصيبته وإن قدمت ، فيحدث لها استرجاعا إلاأعطاه الله من الأجر مثل أجره يوم أصيب بها ) قد علم الله أن مثل هذه المصيبة العظيمة سيتجدد ذكرها مع تقادم العهد ، فكان من محاسن الإسلام أن روى هذا الحديث صاحب المصيبة والمصاب به أولا ، ولا ريب أن ذلك إنما فعله الله كرامة للحسين رضي الله عنه ، ورفعا لدرجته ومنزلته عند الله ، وتبليغا له منزل الشهداء ، وإلحاقا له بأهل بيته الذين ابتلوا بأصناف البلاء ، ولم يكن الحسن والحسين حصل لهما من الابتلاء ما حصل لجدهما ولأمهما وعمهما ، لأنهما ولدا في عز الإسلام ، وتربيا في حجور المؤمنين ، فأتم الله نعمته عليهما بالشهادة ، أحدهما مسموما ، والآخر مقتولا، لأن الله عنده من المنازل العالية في دار كرامته ما لا ينالها إلا أهل البلاء كما قال النبي صلى الله عليه وسلم وقد سأل : أي الناس أشد بلاء ؟ فقال : ( الأنبياء ثم الصالحون ثم الأمثل فالأمثل ، يبتلى الرجل على حسب دينه ، فإن كان في دينه صلابةزيد في بلائه ، وإن كان في دينه رقة خفف عنه ، وما يزال البلاء بالمؤمن حتى يمشي على الأرض وليس عليه خطيئة ) وشقي بقتله من أعان عليه ، أو رضي به ، فالذي شرعه الله للمؤمنين عند الإصابة بالمصاب وإن عظمت أن يقولوا : إنا لله وإنا إليه راجعون، وقد روى الشافعي في مسنده أن النبي صلى الله عليه وسلم لما مات وأصاب أهل بيته من المصيبة ما أصابهم ، سمعوا قائلا يقول : يا آل بيت رسول الله ، إن في الله عزاء من كل مصيبة ، وخلفا من كل هالك ، ودركا من كل فائت ، فبالله فثقوا ، وإياه فارجوا ،فإن المصاب من حرم الثواب .. فكانوا يرونه الخضر جاء يعزيهم بالنبي صلى الله عليه وسلم.

    ح- ابن تيمية يلعن من يفرح او يستشفي بمصائب أهل البيت فيقول ابن تيمية ...

    ويستحب صوم التاسع والعاشر ، ولايستحب الكحل ، والذين يصنعونه من الكحل من أهل الدين لا يقصدون به مناصبة أهل البيت، وإن كانوا مخطئين في فعلهم ، ومن قصد منهم أهل البيت بذلك أو غيره ، أو فرح ، أواستشفى بمصائبهم فعليه لعنة الله والملائكة والناس أجمعين . فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( والذي نفسي بيده لا يدخلون الجنة حتى يحبوكم من أجلي ) 2 ، لما شكى إليه العباس أن بعض قريش يجفون بني هاشم وقال : ( إن الله اصطفى قريشا من بني كنانة ، واصطفى بني هاشم من قريش ، واصطفاني من بني هاشم ) 3 . وروى عنه أنه قال : ( أحبوا الله لما يغذوكم به من نعمة ، وأحبوني لحب الله ، وأحبوا أهل بيتي لحبي ) 4 .


    إبن تيمية يقول بوجوب طاعة علي وأن وأن الداعي إلى طاعته داعي إلى لجنة والداعي إلى مقاتلته داعي إلى النار...فتأمل أيها القارئ المنصف ...

    ((و هذا أيضاً يدل على صحة إمامة علي و وجوب طاعته و إن الداعي إلى طاعته داع إلى الجنة ، وأن الداعي إلى مقاتلته داع إلى النار ، و هو دليل على أنه لم يكن يجوز قتال علي ، و على هذا فمقاتله مخطئ وإن كان متأولاً أو باغ بلا تأويل و هو أصح القولين لأصحابنا ، و هو الحكم بتخطئة من قاتل علياً و هو مذهب الأئمة والفقهاء الذين فرعوا على ذلك قتال البغاة المتأولين .
    مجموع الفتاوى (4/437) .


    فياايها القارئ المنصف
    هذه عقيدة شيخ الاسلام ابن تيمية في أهل بيت رسول الله
    وهذا كلامه واضح وصريح لا لبس فيه
    نقلتها لك من كتبه العقدية التي خصصهااو خص فيها ذكر أهل البيت

    وتابع معي اخي القارئ الكريم فللحديث بقية
    وانشاء الله يتبع الشبهات التي يضعها خصوم ابن تيمية وبيان زيفها

    يتبع






    «« توقيع سلالة الصحابه »»
    وما مِن كاتبٍ إلا سيفنَى *** ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ
    فلا تكتب بخطّك غيرَ شيء *** يسُرُّك في القيامة أن تراهُ

  3. #3
    إدارية سابقة
    الصورة الرمزية سلالة الصحابه
    الحالة : سلالة الصحابه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6804
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 6,385
    المذهب : سنيه
    التقييم : 157

     

     

    افتراضي


    ثالثا:- شبهات خصوم وأعداء شيخ الإسلام ابن تيمية وبيان زيفها

    أخي القارئ الكريم لعلك تلاحظ معي أن جميع شبهات خصوم شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله التي يثيرها أعداءه لإثبات أن شيخ الإسلام ابن تيمية ناصبي جلها إن لم لكن كلها عبارة عن بتر لكلامه الموجود في منهاج السنة
    وقد سبق وبين خطأ ذلك وبينت كذلك لماذا كل الشبهات تستند على كتاب منهاج السنة
    وهنا تفصيل ذلك ليتضح لك أخي القارئ الكريم زيف وبهتان وزور تهمة النصب في حق شيخ الإسلام الإمام الفاضل أحمد ابن تيمية رحمه الله

    والآن مع الشبهات :

    وقبل أن إبداء بسرد الشبهات وتفنيدها أحب أن اذكر شيء مهم أن معظم هذه الشبهات اختلقها ابتداء الرافضة ...

    ومع أن الرافضة مشهورون بالكذب حتى على أهل بيت رسول الله لكن للأسف الشديد قد انتشرت أكاذيب الرافضة في عقول الكثير وصدقوها ...

    على أية حال فهنا أن شاء الله سيتضح الحق ويظهر ...

    الشبهة الأولى:- ابن تيمية يقول أن الإمام علي كان يحارب من اجل الرئاسة والمال ولم يحصل في خلافته إلا كل شر للمسلمين وانه كان منافقاً ويحسد رسول الله ...

    هذه شبهة كثيراً ما كنت اقرأها في منتديات كثيرة ولو فتشتم في جميع المنتديات المنحرفة لوجدتم أشخاص يذكرونها وهي منتشرة في مواقع الرافضة والمتصوفة ...

    مستند الشبهة:
    أصحاب هذه الشبهة يقتبسون كلام ابن تيمية من منهاج السنة الجزء الثاني ...

    كان علي ظالما طالبا للمال والرياسة قاتل على الولاية حتى قتل المسلمين بعضهم بعضا ولم يقاتل كافرا ولم يحصل للمسلمين في مدة ولايته إلا شر وفتنة في دينهم ودنياهم
    ويقتبسون كذلك من نفس الموضع جزء آخر من كلامه ...

    كان يحسد ابن عمه والعداوة في الأهل وأنه كان يريد فساد دينه فلم يتمكن من ذلك في حياته وحياة الخلفاء الثلاثة حتى سعى في قتل الخليفة الثالث وأوقد الفتنة حتى تمكن من قتل أصحاب محمد وأمته بغضا له وعداوة وأنه كان مباطنا للمنافقين الذين ادعوا فيه الإلهية والنبوة وكان يظهر خلاف ما يبطن لأن دينه التقية





    ومن يقرأ هذا الكلام مع وثوقه بالنقل بشكل تلقائي ينزعج من هذا الكلام وقد يلعن ابن تيمية فوراً لكن الإنسان المنصف يرجع إلى المصدر فلعل هذا الكلام مبتور والبتر قد يغير المعنى إلى النقيض




    وبالفعل إخوتي هذا كلام مبتور بشكل خبيث



    واليكم البيان ...



    بيان زور وكذب هذه الشبهة:



    كان شيخ الإسلام ابن تيمية يرد على الاثنى عشري صاحب كتاب منهاج الكرامة الذي ينتقص ويكفر أبو بكر وعمر رضي الله عنهما وبين شيخ الإسلام ابن تيمية مدى تهافت ضعف منطق الرافضة وشبههم بالنصارى من جهة أن النصارى ينكرون نبوة محمد صلى الله عليه واله وسلم رغم الحجج البينة التي يستند إليها المسلمون ثم عند مناظرتهم لليهود يحاولون إثبات منزلة عيسى عليه السلام بنفس حجج المسلمين التي تثبت نبوة محمد صلى الله عليه وسلم فناقضوا نفسهم بنفسهم



    والرافضة مثلهم عند مناظرتهم لأهل السنة حول مسألة أبي بكر وعمر يثبت أهل السنة منزلة أبي بكر وعمر من خلال سبقهما في الإسلام وما قدماه للإسلام ووالخ فينكر الرافضة كل ذلك ويردوه بزعم أنهم كانوا منافقين وأنهم كانوا يبتغون من أعمالهم تلك الرياسة والمال



    ثم عندما يناظر الخوارج والنواصب الرافضه يستخدم الرافضة نفس حجج أهل السنة في إثبات منزلة أبي بكر وعمر فيستخدمها الرافضة في إثبات منزلة الإمام علي ويقابلهم الخوارج والنواصب بنفس حجة الرافضة على أهل السنة فيقولون بنفاق الإمام علي وان أعماله تلك كان يبتغي منها الرياسة والمال ورغم بطلان منهج الرافضة والخوارج لكن حجة الخوارج مع بطلانها فإنهم لهم شواهد أوضح من شواهد الرافضة فللخوارج أن يقولون علي قاتل المسلمين بينما أبو بكر لما يقاتل إلا أهل الردة وللخوارج أن يقولون أبو بكر لم يطلب الخلافة ولم يقاتل الناس على أن يقبلوا به خليفة بينما الإمام علي قاتل ليكون خليفة عندئذ يعجز الرافضة عن إثبات إيمان الإمام علي ولا يجدون لهم مخرجا إمام شبهات النواصب والخوارج إلا باستخدام منهج أهل السنة الذين هم نقضوه أصلا عندما كان الحديث عن أبي بكر وعمر ..


    فتمعن أخي الكريم تجد أن ابن تيمية عندما قال أن علي كان يطلب الرياسة والمال إنما كان يحكي قول الخوارج والنواصب وهو مع ذلك بين بطلانه وذكره ليثبت عجز الرافضة عن رد كلام النواصب إلا باستخدام طريقة أهل السنة


    وهذا والله كلام عظيم وحجة دامغة يتفطنها الفطن ...
    واليكم نص كلام ابن تيمية بالحرف ...
    وسأقوم بتلوين الجزء المبتور الذي اقتبسه أصحاب الشبهة باللون الأحمرواللون الأزرق للكلام الذي يبين كلامي ...

    يقول ابن تيمية:





    فالمسلم إذا ناظر النصراني لا يمكنه أن يقول في عيسى إلا الحق لكن إذا أردت أن تعرف جهل النصراني وأنه لا حجة له فقدر المناظرة بينه وبين اليهودي فإن النصراني لا يمكنه أن يجيب عن شبهة اليهودي إلا بما يجيب به المسلم فإن لم يدخل في دين الإسلام وإلا كان منقطعا مع اليهودي فإنه إذا أمر بالإيمان بمحمد صلى الله عليه وسلم فإن قدح في نبوته بشيء من الأشياء لم يمكنه أن يقول شيئا إلا قال له اليهودي في المسيح ما هو أعظم من ذلك فإن البينات لمحمد أعظم من البينات للمسيح وبعد أمر محمد عن الشبهة أعظم من بعد المسيح عن الشبهة فإن جاز القدح فيما دليله أعظم وشبهته أبعد عن الحق فالقدح فيما دونه أولى وإن كان القدح في المسيح باطلا فالقدح في محمد أولى بالبطلان فإنه إذا بطلت الشبهة القوية فالضعيفة أولى بالبطلان وإذا ثبتت الحجة التي غيرها أقوى منها فالقوية أولى بالثبات ولهذا كان مناظرة كثيرة من المسلمين للنصارى من هذا الباب كالحكاية المعروفة عن القاضي أبي بكر بن الطيب لما أرسله المسلمون إلى ملك النصارى بالقسطنطينية فإنهم عظموه وعرف النصارى قدره فخافوا أن لا يسجد للملك إذا دخل فأدخلوه من باب صغير ليدخل منحنيا ففطن لمكرهم فدخل مستدبرا متلقيا لهم بعجزه ففعل نقيض ما قصدوه ولما جلس وكلموه أراد بعضهم القدح في المسلمين فقال له ما قيل في عائشة امرأة نبيكم يريد إظهار قول الإفك الذي يقوله من يقوله من الرافضة أيضا فقال القاضي ثنتان قدح فيهما ورميتا بالزنا إفكا وكذبا مريم وعائشة فأما مريم فجاءت بالولد تحمله من غير زوج وأما عائشة فلم تأت بولد مع أنه كان لها زوج فأبهت النصارى وكان مضمون كلامه أن ظهور براءة عائشة أعظم من ظهور براءة مريم وأن الشبهة إلى مريم أقرب منها إلى عائشة فإذا كان مع هذا قد ثبت كذب القادحين في مريم فثبوت كذب القادحين في عائشة أولى ومثل هذه المناظرة أن يقع التفضيل بين طائفتين ومحاسن إحداهما أكثر وأعظم ومساويها أقل وأصغر فإذا ذكر ما فيها من ذلك عورض بأن مساوئ تلك أعظم كقوله تعالى يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه قل قتال فيه كبير ثم قال وصد عن سبيل الله وكفر به والمسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله والفتنة أكبر من القتل سورة البقرة فإن الكفار عيروا سرية من سرايا المسلمين بأنهم قتلوا ابن الحضرمي في الشهر الحرام فقال تعالى هذا كبير وما عليه المشركون من الكفر بالله والصد عن سبيله وعن المسجد الحرام وإخراج أهله منه أكبر عند الله فإن هذا صد عما لا تحصل النجاة والسعادة إلا به وفيه من انتهاك المسجد الحرام ما هو أعظم من انتهاك الشهر الحرام لكن هذا النوع قد اشتملت كل من الطائفتين فيه على ما يذم وأما النوع الأول فيكون كل من الطائفتين لا يستحق الذم بل هناك شبه في الموضعين وأدلة في الموضعين وأدلة أحد الصنفين أقوى وأظهر وشبهته أضعف وأخفى فيكون أولى بثبوت الحق ممن تكون أدلته أضعف وشبهته أقوى وهذا حال النصارى واليهود مع المسلمين وهو حال أهل البدع مع أهل السنة لا سيما الرافضة






    وهكذا أمر أهل السنة مع الرافضة في أبي بكر وعلي فإن الرافضي لا يمكنه أن يثبت إيمان على وعدالته وأنه من أهل الجنة فضلا عن إمامته إن لم يثبت ذلك لأبي بكر وعمر وعثمان وإلا فمتى أراد إثبات ذلك لعلي وحده لم تساعده الأدلة كما أن النصراني إذا أراد إثبات نبوة المسيح دون محمد لم تساعده الأدلة فإذا قالت له الخوارج الذين يكفرون عليا أو النواصب الذين يفسقونه إنه كان ظالما طالبا للدنيا وإنه طلب الخلافة لنفسه وقاتل عليها بالسيف وقتل على ذلك ألوفا من المسلمين حتى عجز عن انفراده بالأمر وتفرق عليه أصحابه وظهروا عليه فقاتلوه فهذا الكلام إن كان فاسدا ففساد كلام الرافضي في أبي بكر وعمر أعظم وإن كان ما قاله في أبي بكر وعمر متوجها مقبولا فهذا أولى بالتوجه والقبول لأنه من المعلوم للخاصة والعامة أن من ولاه الناس باختيارهم ورضاهم من غير أن يضرب أحدا لا بسيف ولا عصا ولا أعطى أحدا ممن ولاه مالا واجتمعوا عليه فلم يول أحدا من أقاربه وعترته ولا خلف لورثته مالا من مال المسلمين وكان له مال قد أنفقه في سبيل الله فلم يأخذ بدله وأوصى أن يرد إلى بيت مالهم ماكان عنده لهم وهو جرد قطيفة وبكر وأمة سوداء ونحو ذلك حتى قال عبدالرحمن بن عوف لعمر أتسلب هذا آل أبي بكر قال كلا والله لا يتحنث فيها أبو بكر وأتحملها أنا وقال يرحمك الله يا أبا بكر لقد أتعبت الأمراء بعدك ثم مع هذا لم يقتل مسلما على ولايته ولا قاتل مسلما بمسلم بل قاتل بهم المرتدين عن دينهم والكفار حتى شرع بهم في فتح الأمصار واستخلف القوي الأمين العبقري الذي فتح الأمصار ونصب الديوان وعمر بالعدل والإحسان فإن جاز للرافضي أن يقول إن هذا كان طالبا للمال والرياسة أمكن الناصبي أن يقول كان علي ظالما طالبا للمال والرياسة قاتل على الولاية حتى قتل المسلمين بعضهم بعضا ولم يقاتل كافرا ولم يحصل للمسلمين في مدة ولايته إلا شر وفتنة في دينهم ودنياهمفإن جاز أن يقال علي كان مريدا لوجه الله والتقصير من غيره من الصحابة أو يقال كان مجتهدا مصيبا وغيره مخطئا مع هذه الحال فأن يقال كان أبو بكر وعمر مريدين وجه الله مصيبين والرافضة مقصرون في معرفة حقهم مخطئون في ذمهم بطريق الأولى والأحرى فإن أبا بكر وعمر كان بعدهما عن شبهة طلب الرياسة والمال أشد من بعد علي عن ذلك وشبهة الخوارج الذين ذموا عليا وعثمان وكفروهما أقرب من شبهة الرافضة الذين ذموا أبا بكر وعمر وعثمان وكفروهم فكيف بحال الصحابة والتابعين الذين تخلفوا عن بيعته أو قاتلوه فشبهتهم أقوى من شبهة من قدح في أبي بكر وعمر وعثمان فإن أولئك قالوا ما يمكننا أن نبايع إلا من يعدل علينا ويمنعنا ممن يظلمنا ويأخذ حقنا ممن ظلمنا فإذا لم يفعل هذا كان عاجزا أو ظالما وليس علينا أن نبايع عاجزا أو ظالما وهذا الكلام إذا كان باطلا فبطلان قول من يقول إن أبا بكر وعمر كانا ظالمين طالبين للمال والرياسة أبطل وأبطل وهذا الأمر لا يستريب فيه من له بصر ومعرفة


    .....

    ومما يبين هذا أن الرافضة تعجز عن إثبات إيمان علي وعدالته مع كونهم على مذهب الرافضة ولا يمكنهم ذلك إلا إذا صاروا من أهل السنة فإذا قالت لهم الخوارج وغيرهم ممن تكفره أو تفسقه لا نسلم أنه كان مؤمنا بل كان كافرا أو ظالما كما يقولون هم في أبي بكر وعمر لم يكن لهم دليل على إيمانه وعدله إلا وذلك الدليل على إيمان أبي بكر وعمر وعثمان أدل فإن احتجوا بما تواتر من إسلامه وهجرته وجهاده فقد تواتر ذلك عن هؤلاء بل تواتر إسلام معاوية ويزيد وخلفاء بني أمية وبني العباس وصلاتهم وصيامهم وجهادهم للكفار فإن ادعوا في واحد من هؤلاء النفاق أمكن الخارجي أن يدعى النفاق وإذا ذكروا شبهة ذكر ما هو أعظم منها وإذا قالوا ما تقوله أهل الفرية من أن أبا بكر وعمر كانا منافقين في الباطن عدوين للنبي صلى الله عليه وسلم أفسدا دينه بحسب الإمكان أمكن الخارجي أن يقول ذلك في علي ويوجه ذلك بأن يقول كان يحسد ابن عمه والعداوة في الأهل وأنه كان يريد فساد دينه فلم يتمكن من ذلك في حياته وحياة الخلفاء الثلاثة حتى سعى في قتل الخليفة الثالث وأوقد الفتنة حتى تمكن من قتل أصحاب محمد وأمته بغضا له وعداوة وأنه كان مباطنا للمنافقين الذين ادعوا فيه الإلهية والنبوة وكان يظهر خلاف ما يبطن لأن دينه التقية






    فلما أحرقهم بالنار أظهر إنكار ذلك وإلا فكان في الباطن معهم ولهذا كانت الباطنية من أتباعه وعندهم سره وهم ينقلون عنه الباطن الذين ينتحلونه ويقول الخارجي مثل هذا الكلام الذي يروج على كثير من الناس أعظم مما يروج كلام الرافضة في الخلفاء الثلاثة لأن شبه الرافضة أظهر فسادا من شبه الخوارج والنواصب والخوارج أصح منهم عقلا وقصدا والرافضة أكذب وأفسد دينا وإن أرادوا إثبات إيمانه وعدالته بنص القرآن عليه قيل لهم القرآن عام وتناوله له ليس بأعظم من تناوله لغيره وما من آية يدعون اختصاصها به إلا أمكن أن يدعى اختصاصها أو اختصاص مثلها أو أعظم منها بأبي بكر وعمر فباب الدعوى بلا حجة ممكنة والدعوى في فضل الشيخين أمكن منها في فضل غيرهما وإن قالوا ثبت ذلك بالنقل والرواية فالنقل والرواية في أولئك أشهر وأكثر فإن ادعوا تواترا فالتواتر هناك أصح وإن اعتمدوا على نقل الصحابة فنقلهم لفضائل أبي بكر وعمر أكثر ثم هم يقولون إن الصحابة ارتدوا إلا نفرا قليلا فكيف تقبل رواية هؤلاء في فضيلة أحد ولم يكن في الصحابة رافضة كثيرون يتواتر نقلهم فطريق النقل مقطوع عليهم إن لم يسلكوا طريق أهل السنة كما هو مقطوع على النصارى في إثبات نبوة المسيح إن لم يسلكوا طريق المسلمين وهذا كمن أراد أن يثبت فقه ابن عباس دون علي أو فقه ابن عمر دون أبيه أوفقه علقمة والأسود دون ابن مسعود ونحو ذلك من الأمور التي يثبت فيها للشيء حكم دون ما هو أولى بذلك الحكم منه فإن هذا تناقض ممتنع عند من سلك طريق العلم والعدل ...



    ومن هنا يتبين زور وبهتان هذه الشبهة ...

    والحمد لله..,,



    المصدر شبكة المنهاج ...
    http://www.almanhaj.com/vb/showthread.php?t=6542




    التعديل الأخير تم بواسطة سلالة الصحابه ; 10-11-2010 الساعة 04:30 PM

    «« توقيع سلالة الصحابه »»
    وما مِن كاتبٍ إلا سيفنَى *** ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ
    فلا تكتب بخطّك غيرَ شيء *** يسُرُّك في القيامة أن تراهُ

  4. #4
    :: إداري ::
    الصورة الرمزية الاسيف
    الحالة : الاسيف غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 7173
    تاريخ التسجيل : Jun 2010
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 5,083
    المذهب : سني
    التقييم : 263

     

     

    افتراضي


    جزاك الله خيرا اختي




    التعديل الأخير تم بواسطة الاسيف ; 04-28-2012 الساعة 06:50 AM

    «« توقيع الاسيف »»
    قال الإمام الذهبي : « ونحن لا ندعي العصمة في أئمة الجرح و التعديل. لكنهم أكثر الناس صواباً وأندرهم خطأً وأشدهم إنصافاً وأبعدهم عن التحامل. وإذا اتفقوا على تعديلٍ أو جرحٍ، فتمسك به واعضض عليه بناجذيك، ولا تتجاوزه فتندم. ومن شذ منهم فلا عِبْرة به. فخَلِّ عنك العَناء، وأعط القوس باريها. فو الله لولا الحفاظ الأكابر لخطبت الزنادقة على المنابر. »

  5. #5
    إدارية سابقة
    الصورة الرمزية سلالة الصحابه
    الحالة : سلالة الصحابه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6804
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 6,385
    المذهب : سنيه
    التقييم : 157

     

     

    افتراضي


    أشكر مرورك أخي أبو اسيف ...





    «« توقيع سلالة الصحابه »»
    وما مِن كاتبٍ إلا سيفنَى *** ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ
    فلا تكتب بخطّك غيرَ شيء *** يسُرُّك في القيامة أن تراهُ

  6. #6
    إدارية سابقة
    الصورة الرمزية سلالة الصحابه
    الحالة : سلالة الصحابه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6804
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 6,385
    المذهب : سنيه
    التقييم : 157

     

     

    افتراضي


    لتحميل كتاب شيخ الإسلام إبن تيميه ...

    حقوق آل البيت بين السنة والبدعة ...

    http://www.almeshkat.net/books/open.php?cat=25&book=796




    التعديل الأخير تم بواسطة سلالة الصحابه ; 10-17-2010 الساعة 05:55 PM

    «« توقيع سلالة الصحابه »»
    وما مِن كاتبٍ إلا سيفنَى *** ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ
    فلا تكتب بخطّك غيرَ شيء *** يسُرُّك في القيامة أن تراهُ

  7. #7
    عضو
    الحالة : أبوهريرةالغزاوي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 10084
    تاريخ التسجيل : Dec 2011
    المشاركات : 2
    المذهب : سني
    التقييم : 10

     

     

    افتراضي


    كثيرا ما يثير الرافضة هذه الشبهة على شيخ الإسلام ابن تيمية
    جزاكم الله خيرا على التوضيح





    «« توقيع أبوهريرةالغزاوي »»

  8. #8
    إدارية سابقة
    الصورة الرمزية سلالة الصحابه
    الحالة : سلالة الصحابه غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 6804
    تاريخ التسجيل : Apr 2010
    المشاركات : 6,385
    المذهب : سنيه
    التقييم : 157

     

     

    افتراضي


    وخيراً جزاك وبارك بك ...........





    «« توقيع سلالة الصحابه »»
    وما مِن كاتبٍ إلا سيفنَى *** ويُبقي الدهرُ ما كتبتْ يداهُ
    فلا تكتب بخطّك غيرَ شيء *** يسُرُّك في القيامة أن تراهُ

  9. #9
    عضو
    الصورة الرمزية محمد السباعى
    الحالة : محمد السباعى غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 9108
    تاريخ التسجيل : Apr 2011
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 5,958
    المذهب : سني
    التقييم : 120

     

     

    افتراضي


    جزاكم الله خيرا ورحم شيخ الاسلام رحمة واسعة





    «« توقيع محمد السباعى »»

دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. بين شيخ الإسلام ابن تيمية وابن عربي
    بواسطة الفاروق في المنتدى بوابة الرد على الصوفية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 06-18-2015, 11:48 AM
  2. أقوال شيخ الإسلام ابن تيمية في فضل علي – رضي الله عنه
    بواسطة ناقل أخبار المنتديات الشقيقة في المنتدى منتديات المواقع الشقيقة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 02-03-2012, 09:10 PM
  3. أقوال شيخ الإسلام ابن تيمية في فضل علي – رضي الله عنه
    بواسطة ابو غسان في المنتدى حوار هادف مع المخالفين لأهل السنة والجماعة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-02-2012, 06:36 AM
  4. شيخ الإسلام ابن تيمية لم يكن ناصبياً
    بواسطة ناقل أخبار المنتديات الشقيقة في المنتدى منتديات المواقع الشقيقة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 09-07-2010, 10:11 PM
  5. ماذا تعرف عن شيخ الإسلام بن تيمية ؟
    بواسطة حفيدة الحميراء في المنتدى قسم المكتبة الإسلاميـــــــــة
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 02-06-2008, 04:07 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...

دفع شبه النصب ...عن شيخ الإسلام ابن تيمية ...