كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب

آخـــر الــمــواضــيــع

مواقع شقيقة
موقع عدة طالب العلم منتديات الدفاع عن السنة مهتدون(لماذا تركنا التشيع) منتديات قناة وصال
بث قناة وصال الفضائية شبكة ومنتديات المنهج موقع القادسية موقع فيصل نور
موقع كسر الصنم منتديات النُصرة الإسلامية منتديات ملتقى السنة منتدى مسلم أون لاين
منتديات الدفاع عن الصحابة منتديات العمامة جامعة المدينة العالمية منتديات شقائق النعمان
منتدى الصحب والآل منتدى شواطئ التائبين منتديات شمس الاسلام أحباب الله
موقع النور منتديات روضة القرآن شبكة رحماء الإسلامية شبكة ربيع الفردوس
شبكة الدفاع عن الصحابة على يوتيوب شبكة الدفاع عن الصحابة على يوتيوبشبكة الدفاع عن الصحابة على فيس بوك   شبكة الدفاع عن الصحابة على تويتر

كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب

النتائج 1 إلى 9 من 9

الموضوع: كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب

  1. #1
    عضو
    الحالة : القعقاع البيروتي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2839
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات : 3
    التقييم : 10

     

     

    افتراضي كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب


    السلام عليكم اخواني، هذه مشاركتي الاولى في هذا المنتدى، وانا بحاجة لمساعدتكم للرد على هذه الشبهات.
    يقول الشيعي: موقف عمر من صلح الحديبيه لن اورد هنا القصه فاني اتوقع ان الجميع يعرفها ما يهمنا بها عندما قبل رسول الله ص شروط قريش الصعبه الوارده من قبل رسولهم سهيل بن عمرو ماذا كان موقف عمر؟؟؟ استشاط غضبا وجادل رسول الله بالتالي
    ألست نبي الله حقا ؟ قال: بلى، قال عمر: ألسنا على الحق وعدونا على الباطل ؟ قال: بلى، قال عمر: فلم نعطي الدنية في ديننا إذاً ؟ قال رسول الله صلى الله عليه وآله: إني رسول الله ولست أعصيه وهو ناصري، قال عمر: أو لست كنت تحدثنا أنا سنأتي البيت فنطوف به ؟ قال: بلى، أفأخبرتك أنا نأتيه العام ؟ قال عمر: لا، قال: فإنك آتيه ومطوف به ثم أتى عمر بن الخطاب إلى أبي بكر فقال: ياأبابكر أليس هذا نبي الله حقا ؟ قال: بلى. ثم سأله عمر نفس الاسئلة التي سألها رسول الله، وأجابه أبو بكر بنفس الاجوبة قائلا له: أيها الرجل إنه لرسول الله وليس يعصي ربه وهو
    ناصره فاستمسك بغرزه، ولما فرغ رسول الله من كتاب الصلح قال لاصحابه: قوموا فانحروا ثم أحلقوا، فوالله ما قام منهم رجل حتى قال ذلك ثلاث مرات، فلما لم يمتثل لامره منهم أحد دخل خباءه ثم خرج فلم يكلم أحدا منهم بشيء حتى نحر بدنة بيده، ودعا حالقه فحلق رأسه، فلما رأى أصحابه ذلك قاموا فنحروا وجعل بعضهم يحلق بعضا، حتى كاد بعضهم يقتل بعضا( الطبري وصحيح مسلم)
    كيف يمكن ان نبرر موقف عمر هنا وحصوصا في قوله: أولست نبي الله حقا ؟ أو لست كنت تحدثنا ؟ إلى آخره، وهل سلم بعد ما أجابه رسول الله بتلك الاجوبة المقنعة ؟ كلا لم يقتنع بجوابه وذهب يسأل أبابكر الاسئلة نفسها. وهل سلم بعد ما أجابه أبو بكرونصحه أن يلزم غرز النبي، لا أدري إذا كان سلم بذلك، أو اقتنع بجواب النبي أو بجواب أبي بكر
    فلماذا يقول فعملت لذلك أعمالا.. ولا أدري سبب تخلف البقية الباقية من الحاضرين بعد ذلك إذ قال لهم رسول الله: قوموا فانحروا ثم أحلقوا، فلم يستمع إلى أمره أحد منهم حتى كررها عليهم ثلاث مرات بدون جدوى. عمر بن الخطاب هو الذي أثار بقية الحاضرين ودفعهم إلى التردد والتخلف عن أمر الرسول - زيادة على اعترافه بأنه عمل لذلك أعمالا لم يشأ ذكرها


    هذه الشبهة الاولى كما طرحها الرافضي.
    اما الشبهة الثانية فهي تخص جيش اسامة رضي الله عنه ويقول:
    الجميع يعلم ان في جيش اسامه كان جميع الصحابه كغمر وابا بكر وان هناك من طعن باماره اسامه وقالو الكثير في ذلك حتى غضب الرسول ص فخرج صلى الله عليه وآله معصب الرأس محموما، يتهادى بين رجلين ورجلاه تخطان في الارض فصعد المنبر فحمد الله وخطب خطبته المشهوره في من نقد قراره ثم جعل صلى الله عليه وآله يحضهم على التعجيل وجعل يقول: جهزوا جيش أسامة، أنفذوا جيش أسامة أرسلوا بعث أسامة، يكرر ذلك على مسامعهم وهم متثاقلون وعسكروا بالجرف وما كادوا يفعلون وبعد وفه الرسول ص جاء عمر لابي بكر وطلب منه أن يعزل أسامة ويبدله بغيره فقال له أبو بكر: ثكلتك أمك يا ابن الخطاب ! أتأمرني أن أعزله وقد ولاه رسول الله(1) .
    اين عمر من امر الله .
    الشبهة الثالثة:
    عدل عمر وساورد هنا بعض الامثله لتروني اين العدل في ذلك التاريخ الصحيح يحدثنا بأن عمر حين فرض العطاء في سنة عشرين للهجرة لم يتوخ سنة رسول الله ولم يتقيد بها، فقد ساوى النبي صلى الله عليه وآله بين جميع المسلمين في العطاء فلم يفضل أحدا على وكان ابو بكر مثل الرسول ص ولكن عمر اورد سنه جديده؟؟؟وفضل السابقين على غيرهم وفضل المهاجرين من قريش على غيرهم من المهاجرين، وفضل المهاجرين كافة على الانصار كافة، وفضل العرب على سائر العجم، وفضل الصريح على المولى وفضل مضر على ربيعة، ففرض لمضر ثلاثمائة ولربيعة مائتين وفضل الاوس على الخزرج
    فأين هذا التفضيل من سنة رسول الله ونسمع عن علم عمر بن الخطاب الكثير الذي لا حصر له حتى قيل أنه أعلم الصحابة وقيل أنه وافق ربه في كثير من آرائه التي ينزل القرآن بتأييدها في العديد من الآيات التي يختلف فيها عمر والنبي صلى الله عليه وآله.

    ولكن الصحيح من التاريخ يدلنا على أن عمر لم يوافق القرآن حتى بعد نزوله، عندما سأله أحد الصحابة أيام خلافته فقال: يا أمير المؤمنين أني أجنبت فلم أجد الماء فقال له عمر: لا تصل واضطر عمار بن ياسر أن يذكره بالتيمم ولكن عمر لم يقنع بذلك وقال لعمار: إنا نحملك ما تحملت
    صحيح البخاري ج1 ص52
    وآخر شبهة: موقفه من ولاته
    إذ أن عمر بن الخطاب الذي اشتهر بمحاسبة ولاته وعزلهم لمجرد شبهة نراه يلين مع معاوية بن أبي سفيان ولا يحاسبه قط وقد ولاه أبو بكر وأقره عمر طيلة حياته ولم يعترض عليه حتى بالعتاب
    واللوم، رغم كثرة الساعين الذين يشتكون من معاوية ويقولون له إن معاوية يلبس الذهب والحرير اللذين حرمهما رسول الله على الرجال، فكان عمر يجيبهم: «دعوه فإنه كسرى العرب» واستمر معاوية في الولاية أكثر من عشرين عاما لم يتعرض له أحد بالنقد ولا بالعزل

    وبارك الله بكم اخوتي.





    «« توقيع القعقاع البيروتي »»

  2. #2
    ::: سيف السنة :::
    الحالة : صهيب غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1037
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 2,150
    المذهب : سني
    التقييم : 11

     

     

    افتراضي


    أخي الفاضل
    شبهة الرافضي اوهن من دينه
    1 - إن موقف عمر رضي الله عنه دليل على حرصه وغيرته على الإسلام فهو يرفض التنازل للمشركين بل يريد المواجهة ولو كان كما يدعي المدلسون الروافض لفعل مثل الجد بن قيس
    قال جابر: (كنا يوم الحديبية أربع عشرة مائة، فبايعناه... غير جَدِّ بن قيس اختبأ تحت بطن بعيره). صحيح مسلم (1856)
    ونأتي هنا لنثير سؤالين اثتنين
    1 لم رفض المعصوم علي بن ابي طالب رضي الله عنه امر الرسول بمسح البسملة التي رفض سهيل بن عمرو بقوله": لا أعرف هذا، ولكن اكتب باسمك اللهم
    ألا يعد ذلك معصية للمعصوم الأول وشك فيه ؟
    2 - يقول الروافض أن أن عمر رضي الله عنه أثر على الحاضرين فتخلفوا عن النحر

    جميل جدا
    فهل تقدم المعصوم ونحر أم فقد عصمته وتأثر برأي عمر رضي الله عنه؟
    ولكن عندما أشارت ام سلمة على رسول الله صلى الله عليه وسلم بأن يبدأ هو بالنحر وبدأ فعلا
    هل تخلف احد من الصحابة


    ونسأل : منشهد وأمضى على الصلح ؟ الثابت تاريخيا
    أبو بكر الصديق"، و"عمر بن الخطاب"، و"عثمان بن عفان"، و"على بن أبي طالب"، و"عبد الرحمن بن عوف"، و"سعد بن أبي وقاص"، و"أبو عبيدة بن الجراح"، و"محمد بن مسلمة الأنصاري"، واثنان من المشركين، هما: "حويطب بن عبد العزى"، و"مكرز بن حفص بن الأخيف"

    الشبهة الثانية

    انظر هنا

    http://www.saaid.net/Doat/dimashqiah/21.htm

    وهنا

    http://www.fnoor.com/shubuhat.htm

    وهنا في منتدانا

    http://www.al-shaaba.net/vb/showthre...t=%D4%C8%E5%C9


    الشبهة الثالثة

    المطالبة بالمصدر أولا
    وبعد ذلك يأتي الرد

    وأما شبهة التيمم فقد كذب الرافضي وأضاف فرية من عنده

    هذا هو الحديث كاملا

    326 - حَدَّثَنَا آدَمُ قَالَ حَدَّثَنَا شُعْبَةُ حَدَّثَنَا الْحَكَمُ عَنْ ذَرٍّ عَنْ سَعِيدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ أَبْزَى عَنْ أَبِيهِ
    قَالَ جَاءَ رَجُلٌ إِلَى عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ فَقَالَ إِنِّي أَجْنَبْتُ فَلَمْ أُصِبْ الْمَاءَ فَقَالَ عَمَّارُ بْنُ يَاسِرٍ لِعُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ أَمَا تَذْكُرُ أَنَّا كُنَّا فِي سَفَرٍ أَنَا وَأَنْتَ فَأَمَّا أَنْتَ فَلَمْ تُصَلِّ وَأَمَّا أَنَا فَتَمَعَّكْتُ فَصَلَّيْتُ فَذَكَرْتُ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِنَّمَا كَانَ يَكْفِيكَ هَكَذَا فَضَرَبَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِكَفَّيْهِ الْأَرْضَ وَنَفَخَ فِيهِمَا ثُمَّ مَسَحَ بِهِمَا وَجْهَهُ وَكَفَّيْهِ ج2 ص64

    أين ما ادعاه الرافضي وخاصة قوله لعمار: إنا نحملك ما تحملت

    أم لا يستطيع الرافضي أن يثبت دينه إلا بالتزوير
    وا الحديث الثاني في الموضوع فهو

    334 - حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ سَلَامٍ قَالَ أَخْبَرَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ شَقِيقٍ قَالَ
    كُنْتُ جَالِسًا مَعَ عَبْدِ اللَّهِ وَأَبِي مُوسَى الْأَشْعَرِيِّ فَقَالَ لَهُ أَبُو مُوسَى لَوْ أَنَّ رَجُلًا أَجْنَبَ فَلَمْ يَجِدْ الْمَاءَ شَهْرًا أَمَا كَانَ يَتَيَمَّمُ وَيُصَلِّي فَكَيْفَ تَصْنَعُونَ بِهَذِهِ الْآيَةِ فِي سُورَةِ الْمَائِدَةِ
    { فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا }
    فَقَالَ عَبْدُ اللَّهِ لَوْ رُخِّصَ لَهُمْ فِي هَذَا لَأَوْشَكُوا إِذَا بَرَدَ عَلَيْهِمْ الْمَاءُ أَنْ يَتَيَمَّمُوا الصَّعِيدَ قُلْتُ وَإِنَّمَا كَرِهْتُمْ هَذَا لِذَا قَالَ نَعَمْ فَقَالَ أَبُو مُوسَى أَلَمْ تَسْمَعْ قَوْلَ عَمَّارٍ لِعُمَرَ بَعَثَنِي رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فِي حَاجَةٍ فَأَجْنَبْتُ فَلَمْ أَجِد الْمَاءَ فَتَمَرَّغْتُ فِي الصَّعِيدِ كَمَا تَمَرَّغُ الدَّابَّةُ فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ إِنَّمَا كَانَ يَكْفِيكَ أَنْ تَصْنَعَ هَكَذَا فَضَرَبَ بِكَفِّهِ ضَرْبَةً عَلَى الْأَرْضِ ثُمَّ نَفَضَهَا ثُمَّ مَسَحَ بِهِمَا ظَهْرَ كَفِّهِ بِشِمَالِهِ أَوْ ظَهْرَ شِمَالِهِ بِكَفِّهِ ثُمَّ مَسَحَ بِهِمَا وَجْهَهُ فَقَالَ عَبْدُ اللَّهِ أَفَلَمْ تَرَ عُمَرَ لَمْ يَقْنَعْ بِقَوْلِ عَمَّارٍ
    وَزَادَ يَعْلَى عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ شَقِيقٍ كُنْتُ مَعَ عَبْدِ اللَّهِ وَأَبِي مُوسَى فَقَالَ أَبُو مُوسَى أَلَمْ تَسْمَعْ قَوْلَ عَمَّارٍ لِعُمَرَ إِنَّ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بَعَثَنِي أَنَا وَأَنْتَ فَأَجْنَبْتُ فَتَمَعَّكْتُ بِالصَّعِيدِ فَأَتَيْنَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَأَخْبَرْنَاهُ فَقَالَ إِنَّمَا كَانَ يَكْفِيكَ هَكَذَا وَمَسَحَ وَجْهَهُ وَكَفَّيْهِ وَاحِدَةً. الابخاري ج2 ص76

    لاحظ لؤم اليهود الرافضة كيف يزورون ويدلسون .
    يحولون الأمر إلى اعتراض عن القرآن لعنهم الله

    بينما الأمر يتوقف على اجتهاد فقهي وعدم تساهل من عمر رضي الله عنه في التلاعب برخصة التيمم
    والحديث التالي يبين ذلك

    333 - حَدَّثَنَا عُمَرُ بْنُ حَفْصٍ قَالَ حَدَّثَنَا أَبِي قَالَ حَدَّثَنَا الْأَعْمَشُ قَالَ سَمِعْتُ شَقِيقَ بْنَ سَلَمَةَ قَالَ
    كُنْتُ عِنْدَ عَبْدِ اللَّهِ وَأَبِي مُوسَى فَقَالَ لَهُ أَبُو مُوسَى أَرَأَيْتَ يَا أَبَا عَبْدِ الرَّحْمَنِ إِذَا أَجْنَبَ فَلَمْ يَجِدْ مَاءً كَيْفَ يَصْنَعُ فَقَالَ عَبْدُ اللَّهِ لَا يُصَلِّي حَتَّى يَجِدَ الْمَاءَ فَقَالَ أَبُو مُوسَى فَكَيْفَ تَصْنَعُ بِقَوْلِ عَمَّارٍ حِينَ قَالَ لَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَكْفِيكَ قَالَ أَلَمْ تَرَ عُمَرَ لَمْ يَقْنَعْ بِذَلِكَ فَقَالَ أَبُو مُوسَى فَدَعْنَا مِنْ قَوْلِ عَمَّارٍ كَيْفَ تَصْنَعُ بِهَذِهِ الْآيَةِ فَمَا دَرَى عَبْدُ اللَّهِ مَا يَقُولُ فَقَالَ إِنَّا لَوْ رَخَّصْنَا لَهُمْ فِي هَذَا لَأَوْشَكَ إِذَا بَرَدَ عَلَى أَحَدِهِمْ الْمَاءُ أَنْ يَدَعَهُ وَيَتَيَمَّمَ فَقُلْتُ لِشَقِيقٍ فَإِنَّمَا كَرِهَ عَبْدُ اللَّهِ لِهَذَا قَالَ نَعَمْ. ج2 ص74
    هل اعتراض عمر رضي الله عنه وعدم قناعته بقول عمار أم بالآية
    أخزاكم الله يا روافض ولعنكم لعنة أبدية سرمدية


    الفرية الأخيرة عن معاوية ليأت بالمصدر أولا






    «« توقيع صهيب »»





    ما آن للسرداب أن يلد الذي .....صيرتموه بجهلكم إنسانا

    فعلى عقولكم العفـا ذا أنــــــــــــكم ثلثتم العنقاء والغيـلانا


  3. #3
    عضو
    الحالة : القعقاع البيروتي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2839
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات : 3
    التقييم : 10

     

     

    افتراضي


    جزاك الله كل خير اخ صهيب





    «« توقيع القعقاع البيروتي »»

  4. #4
    عضو
    الحالة : دكتور احمد غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2831
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات : 7
    التقييم : 10

     

     

    افتراضي


    الاخوة في المنتدى الموقر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
    الاخ صهيب قولك: - إن موقف عمر رضي الله عنه دليل على حرصه وغيرته على الإسلام فهو يرفض التنازل للمشركين بل يريد المواجهة ولو كان كما يدعي المدلسون الروافض لفعل مثل الجد بن قيس

    يلزم منه:
    1- اما ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ليس حريصا على الاسلام والمسلمين وانه يريد التنازل للمشركين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!
    2- او ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم لا يعرف ولا يعلم ما هي مصلحة الاسلام والمسلمين؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!
    3- ان رسول الله يعلم لكن عمر اعلم وادرى واحرص من الرسول على مصالح الاسلام والمسلمين؟؟؟؟؟!!
    فماذا تقول حفظك الله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟





    «« توقيع دكتور احمد »»

  5. #5
    ::: سيف السنة :::
    الحالة : صهيب غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1037
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 2,150
    المذهب : سني
    التقييم : 11

     

     

    افتراضي


    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة دكتور احمد مشاهدة المشاركة
    الاخوة في المنتدى الموقر السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
    الاخ صهيب قولك: - إن موقف عمر رضي الله عنه دليل على حرصه وغيرته على الإسلام فهو يرفض التنازل للمشركين بل يريد المواجهة ولو كان كما يدعي المدلسون الروافض لفعل مثل الجد بن قيس

    يلزم منه:
    1- اما ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ليس حريصا على الاسلام والمسلمين وانه يريد التنازل للمشركين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!
    2- او ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم لا يعرف ولا يعلم ما هي مصلحة الاسلام والمسلمين؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!
    3- ان رسول الله يعلم لكن عمر اعلم وادرى واحرص من الرسول على مصالح الاسلام والمسلمين؟؟؟؟؟!!
    فماذا تقول حفظك الله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
    أقول بكل بساطة هذا فهمك أنت للأمر

    لا مقارنة بين الرسول صلى الله عليه وسلم وعمر بن الخطاب رضي الله عنه

    فالرسول صلى الله عليه وسلم معصوم بالوحي باعتباره نبي بينما الفاروق مجتهد برأيه.لا يريد أن يتنازل لقريش بل يريد مواجهتها والرسول صلى الله عليه وسلم موجه بعناية إلهية والصحابة بمجرد رأيهم وتصورهم وبهذا فسؤالك ومقارنتك بالرسول صلى الله عليه وسلم في غير محلها
    ومثال مسى عليه السلام والخضر خير دليل ( فموسى عليه السلام حكم على أعمال الخضر برأيه برغم أنه نبي بينما الخضر كان يتصرف بعناية إلهية ) .
    والأمر لا يتوقف عند عمر رضي الله عنه
    ولكن الغريب ولا أعتقده غريب عندكم حيث لا تقرؤون إلا ما يناسبكم ولا تجتزؤون إلا ما يخدم ما تريدون
    فأنت تجاهلت موقف الإمام علي رضي الله عنه الذي رفض كتابة الصلح.
    أليس رفضه نابع من قناعة أنه لا يجوز القبول بإملاءات قريش ؟

    وإذا كنتم تدعون أن عمر رضي الله عنه أثر في الصحابة ( وهو في الواقع قول تافه ساقط لا يصدر في الواقع إلا عن سفيه)
    لأن السؤال الذي يطرح حينها : من القائد ومن الموجه ؟وهل الصحابة فاقدي الشخصية إلى هذه الدرجة

    ولنترك الصحابة ونتساءل عن المعصوم عندكم

    لماذا لم ينحر ؟
    إذا أثر عليه الفاروق فتكون عصمته قد ذهبت في خبر كان

    لأن النكتة وأقول النكتة: المعصوم يعلم الغيب وبالتالي فهو قد تأثر بالفاروق لأن الفاروق على حق وخالف الرسول ( وطبعا هذا باطل في الأصل ولكن من منظور ادعائكم فتكون العصمة غير ذات نفع
    أنه لا يعلم الغيب وبذلك كان امعة وفاقدا للشخصية فتأثر بقول الفاروق وخالف أمر الرسول

    فيصح عليه حكم المعصية

    وحاشا جميع الصحابة أن يكونوا كذلك او يقال فيهم ذلك

    فماذا تقول بلا لف أو دوران رجاء

    وإنما بمنطق وحكمة إذا أردت الحق
    وسأحسن الظن





    «« توقيع صهيب »»





    ما آن للسرداب أن يلد الذي .....صيرتموه بجهلكم إنسانا

    فعلى عقولكم العفـا ذا أنــــــــــــكم ثلثتم العنقاء والغيـلانا


  6. #6
    مدير عـــام
    الصورة الرمزية الفاروق
    الحالة : الفاروق غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1
    تاريخ التسجيل : Feb 2007
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 16,144
    المذهب : سني
    التقييم : 468

     

     

    افتراضي


    دكتور احمد

    قولك هنا



    يلزم منه:
    1- اما ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم ليس حريصا على الاسلام والمسلمين وانه يريد التنازل للمشركين؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!

    خطأ لاننا قلنا ان عمر خائف على الاسلام لم نقل ان الرسول غير حريص هذه نظرتك انت ويبدو انك بكل صدق لا تنظر بشكل صحيح يعني عندما يخاف عمر على الاسلام يعني ان الرسول ليس بحريص !!!! غريب ومن نزل عليه الوحي اليس الرسول من انتشلنا نحن وآبائنا اليس الرسول صلوات ربي وسلامه عليه ؟


    2- او ان رسول الله صلى الله عليه واله وسلم لا يعرف ولا يعلم ما هي مصلحة الاسلام والمسلمين؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!

    الرسول يعلم مصلحة الاسلام لذالك قال لعمر

    إني رسول الله ولست أعصيه وهو ناصري، قال عمر: أو لست كنت تحدثنا أنا سنأتي البيت فنطوف به ؟ قال: بلى، أفأخبرتك أنا نأتيه العام ؟ قال عمر: لا، قال: فإنك آتيه ومطوف به


    ومن قول الرسول نعلم انه يعلم ان المؤمنين معه سيطوفون بالبيت اذا انتفت شبهتك برمتها


    3- ان رسول الله يعلم لكن عمر اعلم وادرى واحرص من الرسول على مصالح الاسلام والمسلمين؟؟؟؟؟!!
    فماذا تقول حفظك الله؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


    وهل عندما امر الرسول علي بأن يمسح كلمة رسول الله ولم يمسحها علي هل علي ادرا واعلم من الرسول !! سبحان الله

    اليس الامر واحد يا دكتور علي من حبه للرسول والاسلام لا يريد مسح كلمة رسول الله وعمر من حبه لله وللرسول قال له لماذا نعطي الدنية في ديننا والامر سيان

    فادقق بارك الله فيك





    «« توقيع الفاروق »»
    لاتعجلن فقد أتاك مجيب صوتك غير عــاجز
    ذو نية وبصيــــرة يرجـــــو بذاك نجــاة فائز
    إنــــي لآمل أن أقيـــم عليك نائحــــة الجنائز
    من ضربة فوهاء يبقى ذكرها عند الهزاهز
    ==================


  7. #7
    ::: سيف السنة :::
    الحالة : صهيب غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 1037
    تاريخ التسجيل : Jun 2007
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 2,150
    المذهب : سني
    التقييم : 11

     

     

    افتراضي


    يلقون بشبههم ثم يفرون كالخفافيش إذا ضيق عليهم الخناق

    أي مدهب هذا الذي يطعن في جوهر الإسلام

    لم يتركوا حسنة تمت في صدر الإسلام وإلا وشككوا فيها

    وبالمقابل دافعوا على أهل الجاهلية وعلى المجوس بكل قوتهم






    «« توقيع صهيب »»





    ما آن للسرداب أن يلد الذي .....صيرتموه بجهلكم إنسانا

    فعلى عقولكم العفـا ذا أنــــــــــــكم ثلثتم العنقاء والغيـلانا


  8. #8
    عضو
    الحالة : القعقاع البيروتي غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 2839
    تاريخ التسجيل : Aug 2008
    المشاركات : 3
    التقييم : 10

     

     

    افتراضي


    الاخوة صهيب والفاروق بارك الله بكما.
    اريد اجابة على شبهة اخرى اذا امكن، اذا واجهني احد الشيعة بقوله ان عمر بن الخطاب فر من معركة احد وساق الادلة التالية: من المسلمات التاريخية أن جموع المسلمين فروا يوم أحد بعدما سمعوا أن رسول الله (ص) قد قتل ، ولم يبق مع رسول الله (ص) إلا القليل ، وفيهم نزلت الآية الكريمة ( إِنَّ الَّذِينَ تَوَلَّوْا مِنْكُمْ يَوْمَ الْتَقَى الْجَمْعَانِ إِنَّمَا اسْتَزَلَّهُمُ الشَّيْطَانُ بِبَعْضِ مَا كَسَبُوا وَلَقَدْ عَفَا اللَّهُ عَنْهُمْ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ حَلِيمٌ ) (3) .


    وقد نقل البخاري في كتاب الجهاد باب قول الله تعالى ( مِنْ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا

    (1) تاريخ الإسلام - المجلد الخاص بالسيرة النبوية - ص106
    (2) آل عمران : 173 (3) آل عمران : 155

    - ج1 ص 249 -


    تَبْدِيلاً ) (1) عن أنس (رض) قال : " غاب عمي انس بن النضر عن قتال بدر فقال : يا رسول الله غبت عن أول قتال قاتلت المشركين لئن الله أشهدني قتال المشركين ليرين الله ما اصنع ، فلما كان يوم أحد وانكشف المسلمون قال : اللهم إني أعتذر إليك مما صنع هؤلاء يعني أصحابه وأبرأ إليك مما صنع هؤلاء يعني المشركين …" (2).

    ويعرض ابن كثير في تاريخه أسماء بعض أولئك الذين اعتذر أنس بن النضر إلى الله تعالى من صنيعهم : "… قال ابن إسحاق وحدثني القاسم بن عبد الرحمن بن رافع أخو بني عدي بن النجار قال : انتهى أنس بن النضر عم أنس بن مالك إلى عمر بن الخطاب وطلحة بن عبيد الله في رجال من المهاجرين والأنصار وقد ألقوا بأيديهم فقال : فما يجلسكم قالوا : قتل رسول الله (ص) قال : فما تصنعون بالحياة بعده ، قوموا فموتوا على ما مات عليه رسول الله (ص) ثم استقبل القوم فقاتل حتى قتل " (3) وذكر الخبر ابن هشام في ( السيرة النبوية ) (4) ، وابن حبان (5) ، والطبري (6) .

    وروى ابن كثير في ( البداية والنهاية ) : " قال ابن هشام وكان ضرار بن الخطاب لحق عمر بن الخطاب يوم أحد فجعل يضربه بعرض الرمح ويقول : انج يا ابن الخطاب لا أقتلك ، فكان عمر يعرفها له بعد الاسلام ( رض ) " (7) .

    وقد أقر بذلك عمر كما نقل عنه ابن حجر في ( الإصابة ) عند ترجمة أنس بن النضر عن ابن أبي شيبة : "… فذكر قصة فيها أن عمر دون الديوان وفرض

    (1) الأحزاب : 23
    (2) صحيح البخاري - ج4 ص23
    (3) البداية والنهاية - ج3 ص68
    (4) سيرة ابن هشام - ج3 ص46
    (5) صحيح ابن حبان - ج5 ص97
    (6) تاريخ الطبري - ج2 ص199
    (7) البداية والنهاية - ج3 ص116

    للمسلمين وفضل المهاجرين السابقين قال : فمر به النضر بن أنس بن النضر ، فقال : افرضوا له في ألفين ، فقال له طلحة : جئتك بمثله ففرضت له ثمانمائة - يعني ولده عثمان - وفرضت له ألفين ، قال : إن أبا هذا الفتى لقيني يوم أحد ، فقال : ما فعل رسول الله (ص) ، فقلت : ما أراه إلا قد قتل ، قال : فسل سيفه وكسر غمده ، وقال : إن كان رسول الله (ص) قد قتل فإن الله حي لا يموت ، فقاتل حتى قتل " (1) .

    بل ينقل لنا التاريخ أن هؤلاء المتراجعين تكلموا بأكثر من جملة " إن رسول الله قد قتل " ، فينقل ابن سيد الناس في ( عيون الأثر ) عن موسى بن عقبة الذي وصف الذهبي مغازيه بأنها أصح المغازي قال موسى بن عقبة : " ولما فقد رسول الله (ص) قال رجل منهم : إن رسول الله (ص) قد قتل فارجعوا إلى قومكم - أي إلى المشركين - فيؤمنوكم قبل أن يأتوكم فيقتلوكم فإنهم داخلو البيوت ، وقال رجال منهم : لو كان لنا من الأمر من شيء ما قتلنا هاهنا ، وقال آخرون : إن كان رسول الله قد قتل أفلا تقاتلون على دينكم وعلى ما كان عليه نبيكم حتى تلقوا الله عز وجل شهداء ؟ منهم أنس بن النضر شهد له بها سعد بن معاذ عند رسول الله (ص) " (2)

    الإصابة - ج3 ص261

    (2)
    عيون الأثر - ج2 ص2

    ةللتاكيد ساورد لها روايات اخرى من كتبهم لعلها تقتنع هي ومن بحذو حذوها
    وهو على لسان عمر نفسه يعترف انه انهزم قبل صعوده للجبل وحدوث كل ما اخبرتنا عنه ولا وكان المعركه بدات عندما نادي ابا سيان اعلى هبل
    وقد وصف نفسه يومذاك كما في الدر المنثور:2/88: (أخرج ابن جرير عن كليب قال: خطب عمر يوم الجمعة فقرأ آل عمران ، وكان يعجبه إذا خطب أن يقرأها ، فلما انتهى إلى قوله: إن الذين تولوا منكم يوم التقى الجمعان ، قال: لما كان يوم أحد هزمناهم ففررت حتى صعدت الجبل ، فلقد رأيتني أنزو كأنني أروى ، والناس يقولون قتل محمد
    )

    الدليل الاخر
    وكان ضرار بن الخطاب لَحِقَ عمر بن الخطاب يوم أحد فجعل يضربه بعرض الرمح ويقول أنْجُ يا ابن الخطاب . لا أقتلك !!

    فكان عمر يعرفها له بعد الإسلام رضي الله عنهما





    «« توقيع القعقاع البيروتي »»

  9. #9
    عضو
    الصورة الرمزية محمد السباعى
    الحالة : محمد السباعى غير متواجد حالياً
    رقم العضوية : 9108
    تاريخ التسجيل : Apr 2011
    الجنـس : رجل
    المشاركات : 5,598
    المذهب : سني
    التقييم : 120

     

     

    افتراضي


    جزاكم الله خيرا





    «« توقيع محمد السباعى »»

كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. الرد على الشبهات حول الوهابية
    بواسطة حفيدة الحميراء في المنتدى قسم كشف الشبهات والرد عليها
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 04-16-2010, 08:06 PM
  2. رد الشبهات عن يزيد بن معاوية
    بواسطة الفاروق في المنتدى قسم كشف الشبهات والرد عليها
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 11-19-2008, 10:12 PM
  3. الرد على الشبهات ليس اخر المواجهات
    بواسطة السيف الاسلامي في المنتدى قسم كشف الشبهات والرد عليها
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-22-2008, 09:10 PM
  4. في الذكرى الثانية للهجمة الشيعية المجوسية على اهل الاسلام
    بواسطة ابن القادسية في المنتدى القسم العــــــــــــام
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 05-23-2008, 11:55 AM
  5. شرح كتاب كشف الشبهات
    بواسطة الفاروق في المنتدى قسم المكتبة الإسلاميـــــــــة
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 01-26-2008, 07:27 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب

كيف نرد على هذه الشبهات المجوسية بحق ابن الخطاب