رؤية الكلاب تجري وراء العزباء في المنام
لو الكلاب ركضت ورائها، وأشرس كلب فيهم هجم عليها، ومزَّق ملابسها نهائياً، فهذا إنسان بلا دين ولا رحمة يتربَّص بها، وسوف يؤذيها بالاغتصاب وهتك العِرض والعياذ بالله.
إذا الحالمة كانت فتاة ثرية ولديها مشاريعها التجارية الخاصة بها، ورأت كلاباً كثيرين يركضون ورائها وعضُّونها، فإنها تؤذى بخيانة العاملين لديها، فرُبما يتمرَّدون على سُلطتها أو يضرُّونها في مالها ويسرقونه منها.
لو الفتاة مِمَن ينصتون إلى الدجالين ويأخذون بآرائهم وتسير وفقاً لنهجهم الفاسد، وشاهدت كلاباً كثيرةً تجري ورائها وعضَّتها، فإنها تصير منهم وتظل في دائرة الفساد الخاصة بهم المليئة بالفِتَن والضلال.
النابلسي قال أن مطاردة وعضّ الكلاب للحالمة أمارة سيئة باغتيابها، ولو شاهدت مجموعة أشخاص تحولت وجوههم إلى كلاب مسعورة تركض ورائها، فهذا يشير إلى سوء نواياهم، وهُم المسئولون عن تشويه سمعتها في المجتمع.
لو كانت تركض كثيراً حتى تخلَّصت من الكلاب، فإنها تشعر بالمشقَّة أثناء هروبها من أعدائها في الحقيقة، والطريق لو كان طويلاً ومُعتماً، وبه رموز أخرى سيئة كالأفاعي والوحوش مجهولة الشكل، فإن حياتها بها أعداء بكثرة، وطريقها صعب، ولكنها في النهاية ستُحقق مُرادها.
الشخص الذي يظهر في الحلم وهو يساعد الحالمة من هجوم الكلاب عليها، فَهو مُسانِد لها، ويعطيها النصائح لتحصين نفسها من غدر الماكرين وكراهية الحاقدين.
إذا تحلَّت بالشجاعة في المنام، وقتلت الكلاب التي بثَّت في قلبها الذُعر، فإنها قوية، وتحمي حياتها من الأعداء والمنافقين.
مطاردة الكلاب الكثيرة في المنام للعزباء

كثرة الكلاب التي تطارد الحالمة في منامها دلالة على كثرة أعدائها، ولو ذهبت إلى أكثر من مكان في الحلم، وشاهدت فيهم الكلاب تطاردها، فإن أعدائها متواجدون في كل مكان في حياتها سواء في العمل أو العائلة أو المجتمع الخارجي، وهذا ينم عن قِلة راحتها، وعدم وجود مشاعر الأمان والاستقرار في حياتها.
لو الكلاب نهشت أقدامها في الحلم، فهُم أعداء يغيرون من درجة تقرُّبها من الله، ويُفكِّرون بكل طاقتهم في تخريب علاقتها الروحانية بالخالق، وقد ينجحون بشكل جُزئي في ذلك الأمر، ولكنها لو تأذَّت منهم ثم قتلتهم، فإنهم يبدأون بالأذى معها، وسوف ترد ذلك الأذى لهم، وتتعامل معهم بعُنف.
https://msry.org/%d9%85%d8%b7%d8%a7%...%a7%d8%a1.html